جعفر العسكري ودوره في تاريخ العراق المعاصر بحث تخرج للطالبة ايمان جليل
 التاريخ :  07/09/2019 17:07:13  , تصنيف الخبـر  كلية التربية للعلوم الانسانية
Share |

 كتـب بواسطـة  ريام حامد الصالحي  
 عدد المشاهدات  34


جعفر العسكري ودوره في تاريخ العراق المعاصر بحث تخرج للطالبة ايمان جليل

ولد في بغداد 1884م اتم تحصيله الابتدائي والرشدية العسكرية في مدارس بغداد والموصل دخل المدرسة الحربية في اسطنبول سنة 1901

وتخرج برتبة ملازم ثان سنة 1904 م واستخدم في الجيش العثماني السادس ثم عين معلما في المدرسة الرشدية العسكرية ببغداد سنة 1906 م وغادرالعراق الى المانيا سنة 1910 للتدريب في مدارسها العسكرية وبعد عودته استخدم في دوائر المقر العام وفي سنة 1915 كان برتبة مقدم وارسل بغواصة المانية الى بنغازي لحمل السنوسيف على مهاجمة البريطانيين في مصر، منحخ العثمانيون رتبة (فريق) ولقب ( باشا فخريا لرفع مكانته امام القبائل وانيطت به قيادة الحركات العسكرية على الحدود المصرية وقع اسيرا في يوم 26 شباط 1916 في يد قائد الخيالة البريطاني العميد سوتر وتم نقله الى القاهرة في اوائل اذار 1916.

·       انظم الى جيش الحجاز الذي اسسه الشريف حسين علي حاكم مكة بعد ان تردد الشريف بقوله لعدم الوثوق به وبعد وافق الانكليز على ذلك عين قائدا للجيش العربي الشمالي النظامي وحافظ على رتبة (فريق) في الجيش الحجازي. واصبح بعد انتهاء الحرب العالميةالاولى مفتشا عاما للجيش العربي في سوريا ثم حاكما على ولاية حلب من 1919 - 1920 ثم اصبح كبيرامناء الملك فيصل بن الحسين الذي غادر معه من دمشق بعد قضاء الفرنسيين على حكومة فيصل في دمشق في تموز 1920م.

·       عاد الى بغداد في 16 تشرين الاول 1920م واصبح وزيرا لدفاع الحكومة المؤقتة التي شكلها عبدالرحمن النقيب الكيلاني في 25 تشرين الاول 1920 وشرع في 6 كانون الثاني 1921 بانشاء الجيش العراقي وحضر مؤتمرالقاهرة الذي دعا اليه وزير المستعمرات ونستن تشرشل في 12 اذار 1921 م ضمن الوفد العراقي وكان ناشطا بالدعوة الى الملك فيصل بن الحسين ونظم مراسم تتويجه ملكا على العراق في 23 آب 1921 بعد تنوع الملك فيصل استمر في منصب وزير الدفاع من تشرين الاول 1920 حتى 18 تشرين الثاني 1922 في حزيران 1922 ثبتت رتبته العسكرية ضمن قرار تثبيت الرتب واصبحت رتبته (زعيم) اي عميد.

·       في 26 تشرين الثاني 1923 اصبح رئيسا للوزارة وفي وزارته هذه عقد اربع اتفاقيات زمع بريطانيا ملحقة بمعاهدة 1922 بضمنها الاتفاقيات العسكرية.

·       وفي عهده افتتح المجلس التاسيسي العراقي يوم 27 اذار 1924 وقد لائمة الدستور العراقي وكان العسكري عضوا في المجلس وعندما انفض المجلس في 2 اب 1924 قدم استقالته.

·       في 28 ايار 1925 احدثت ممثلية للعراق في لندن وعين العسكري اول وزير مفوض للعراق في العاصمة البريطانية. *استدعى من لندن في 1 تشرين الثاني 1926 ليكلف بتشكيل الوزارة بعد استقالة عبد المحسن السعدون وتسلم وزارة الخارجية اضافة الى رئاسة الوزراء ورقى الى رتبة (فريق).

·       بعد توقيعه على المعاهدة العراقية البريطانية في لندن في 14 كانون الاول 1927 استقال من رئاسة الوزراء وعاد الى لندن في 8 كانون الثاني 1928 وزيرا مفوضا.

·       في 23 اذار 1930 اصبح وزيرا للدفاع مرة اخرى في وزارة نوري السعيد وعقدت هذه الوزارة معاهدة 30 حزيران 1930 مع الانكليز واصبح رئيس مجلس النواب في 1 تشرين الثاني 1930 وبعد ابرام المعاهدة في 15 كانون الاول 1930 استقال من رئاسة المجلس وعاد الى لندن وزيرا مفوضا.

·       في 19 تشرين الاول 1931 عين وزيرا للدفاع في وزارة نوري السعيد الثانية وتسلم الخارجية ايضا وذلك في 19 تشرين الاول 1930 وبعد دخول العراق عصبة الامم في الثالث من تشرين الاول 1932 استقالت وزارة نوري السعيد واسند الى جعفر العسكري في 15 تشرين 1932 منصب وزير العراق المفوض والمندوب فوق العادة في لندن.

·       عاد وزيرا للدفاع في وزارة ياسين الهاشمي الثانية في 17 اذار 1935 وفي عهده صدرت الارادة الملكة في 12 حزيران 1935 بتنفيذ قانون الدفاع الوطني رقم 9 لسنة 1934 الذي ينص على فرض الخدمة العسكريةالالزامية وفي وقته اعلنت الاحكام العرفية في سنة 1935 في اوقات ومناطق متعددة في الرميثة والناصرية وفي نواح من من لواء اربيل والموصل (بارزان) ومنطقة سنجار ثم اعلنت في الرميثة ثانية في 5 ايار 1936 وضرت القرى بالطائرات