تدريسي من جامعة كركوك يرفد مكتبة كلية التربية للعلوم الانسانية كتابا
 التاريخ :  28/11/2019 07:59:56  , تصنيف الخبـر  كلية التربية للعلوم الانسانية
Share |

 كتـب بواسطـة  ريام حامد الصالحي  
 عدد المشاهدات  77

رفد التدريسي من جامعة كركوك \ كلية التربية للعلوم الانسانية  الدكتور ابراهيم عويد هراط أستاذ المناهج وطرائق التدريس المساعد بعنوان ( استراتيجيات الادراك ومنشطاتها رؤية تطبيقية جديدة )

إن المتتبع لواقع تدريس مادة المطالعة في مؤسساتنا التعليمية يجد أن هناك ضعفاً واضحاً لدى الطلاب في قدرتهم على استيعاب ما يقرؤون فما يزال المفهوم الاعتيادي للقراءة راسخ في اذهانهم فالقراءة لديهم لا تتعدى تحويل الرموز المكتوبة الى ألفاظ منطوقة، وسرد الكلمات وتكوين الجمل دون التعرض الى فهم لهذه الرموز وتحليلها ونقدها والافادة منها في حل مشكلاتهم الحياتية، ان هذا الضعف لدى الطلاب في الاستيعاب القرائي نتيجة بقائهم على المفهوم الاعتيادي للقراءة قد رسخه لديهم مدرسيهم اذ ان المدرسين انفسهم ينظرون الى درس المطالعة على انه وقت للراحة من عناء بقية الدروس، وإنّ كل ما يفعلوه أثناء الدرس في هو إن يطلب من طلابه إخراج الكتاب وقراءة الموضوع قراءة متتالية من بعض الطلاب الجيدين حتى ينتهي الدرس وقد يذكر معاني بعض الالفاظ أو لا يذكر، اما تحليل للنصوص القرائية وبيان ما تحويه من أفكار ومناقشتها ونقدها والتعليق عليها واكتشاف ما وراء العبارات من معاني بعيدة وقيم وتوجيهات نافعة فكل ذلك مغيَّب في درس المطالعة، بل هذا الحال يتعدى الى أن بعض المدرسين يحول درس المطالعة الى درس قواعد أو أدب أو بلاغة لان المطالعة في نظره لا قيمة لها